نص

وجهتا نظر (القسم 3): أشكال من الرفض

يتمحور نوءا سيمبليست في القسم الثالث، والأخير، من مقاله حول شكل استخدام أكرم زعتري العلاقات التبادلية الحوارية كإستراتيجية فنية. محادثات زعتري مع حجاي تمير تختلف عن تلك التي أجراها مع آفي مغربي، سواء أمن ناحية الديناميكية أو من ناحية النتائج، ولكن تلوح من كلا نوعي المحادثات درجات مختلفة من الانخراط الشخصي، وكذلك درجات مختلفة من العداء والرفض.

وجهتا نظر (القسم الثاني): علاقات تبادلية حواريّة

في القسم الثاني من المقال الذي يحلل فيه نوءا سيمبليست عمل أكرم زعتري رسالة الى طيّار رافض (2013)، يتناول عملا سابقًا لزعتري، اشتمل على محادثة مع السينمائي والفنان آفي مغربي. سيمبليست يتقصى الحقيقة خلف العلاقات التبادلية الحوارية، من خلال الاستناد الى مصطلح "الفن الحواري"، الذي صاغه غرانت كستر، وملاحظات أيلا شوحط بخصوص سياسة الهويات لدى اليهود العرب أو الشرقيين

وجهتا نظر (القسم الأول): رسالة الى طيّار رافض

خلال الاجتياح الإسرائيلي للبنان عام 1982, انتشرت في مدينة صيدا الساحلية قصة راحت تتفاعل وتكبر حتى درجة الأسطورة: إحدى الطائرات الحربية الإسرائيلية التي أُرسلت الى مخيم اللاجئين المجاور للمدينة تراجعت عن أداء مهمتها – بدلا من تفجير مبنى المدرسة في المخيم، رمى الطيّار القنبلة في قلب البحر. في مقال من ثلاثة أجزاء كتبه لـ توهو نوءا سيمبليست، يغوص في أعماق عمل أكرم زعتري: رسالة الى طيّار رافض، والذي أنجزه الفنان بوحي هذه القصة الحقيقية.

الفن​ ​المعاصر

ما معنى con (التي تفيد النفي أو المعارضة) في con-temporary art   ("الفن اللا-مؤقت)؟ سعدي نيكرو يبحث موضوع المعاصَرة من خلال أعمالكريستو وجان-كلود، MUVART ووليد رعد.

 

نبوءة النهاية أمس

قبة الصخرة – صخرة الخلاف المذهبة، المشحونة – في مركز معرض قدمه غاليري التصوير بكلية بتسلئيل. نوعه حزان تكتب لتوهو عن المعرض وعن البحث البصري الذي سبقه، وفحَصَ مئات صور الموقع في السنوات الـ150 الأخيرة، مقترحًا مفاهيم جديدة لفحص تمثيلاته البصرية

قَيد الترميم

كيف يجب تخطيط بينالي أثينا في حين أن الحال متقلّب في اليونان؟ خريستوس باريديس  (Christos Paridis) يكتب عن البينالي الخامس والسادس – مشروع ممتد على سنتين، يجمع الفني، السياسي والاجتماعي.

الهلال الكبير: فن وتململ اجتماعي في الستينيات – اليابان، كوريا الجنوبية وتايوان

"نحن إرهابيو فن" أعلن كاتو ياسوهيرو الذي قاد مجموعة "بعد الصفر" في الستينيات. إن هذه المقولة تمثل روح تلك الفترة، والمناخ المتوتر ضد السلطة السياسية، مثلما هو ضد السلطة الفنية أيضا، التي وجدت مساحة لها في اليابان خلال الستينيات. أييلت زوهر تكتب حول معرض بحثي استعرض طليعة هذه الفترة في اليابان، كوريا الجنوبية وتايوان