مقالة نقدية

مواقع استعارية

ضمن انعدام الالتزام العام للمعرض المركزي في فينيسيا هذا العام، يزور آفي لوبين ثلاثة مشاريع هامة ولافتة للانتباه، تقترح مواقع استعارية وفضاءات للتجريب والتعاون.

فحص أمني على أبواب السماء

معرض "القدس، 1000-1400: الجميع تحت سماء واحدة" في متحف متروبوليتان في نيويورك، تضمن عددا لافتا من المعروضات القديمة المميزة – من مصباح جامع سلطاني وحتى خاتم زواج يهودي. قيّمتا المعرض نظمتاه من خلال عرضهما للجمهور موقعًا روحانيا، متنوعا ونصيرًا للسلام – القدس مثلما ترتسم في مخيلتهما. رلى خوري زارت المعرض وعادت بعدد من النقاط للتفكير.

بلاد الوعود العامة

ثمانية وثلاثون عملا  كثيرة التقنيات، مئة عام من التجريب في فن السينما، بيئات ثلاثية الأبعاد، رسومات، منحوتات، عروض، لوحات، وفضاءات افتراضية فورية، على مساحة تمتد على نحو 1700 متر مربع: أهو تجريب حسي مطلق أم حمل زائد على الحواس؟ رلى خوري تزور المعرض المثير "حيّزات الحلم: سينما وفن غامران 1905-2016 (Immersive)"، في متحف ويتني للفن الأمريكي في نيويورك.

أثينا قبل كاسيل

الرسالة القادمة من ماضي أوروبا وهي تردّد صداها في حاضرها، تنتج مقولة افتتاحية سياسية قويّة لدوكومنتا 14. كريستوس باريديس زار المعرض الدولي ووجد أن قرار افتتاحه هذا العام في أثينا قبل الافتتاح في كاسيل يفوق اعتباره مشروعًا كولونياليًا للمشهد الفني الألماني

 

ألعاب الأرواح

قام المبشّر وعالم الأنثروبولوجيا الألماني مارتين غوسيندا، بين السنوات 1918 و1924, بعدة جولات في أرض النار وغرب بتاغونيا، أقصى نقطة جنوبية في تشيلي والعالم كله. علما ميكولينسكي تكتب عن المعرض المتنقل لصوره الفوتوغرافية، والتي وثّقت لقاءاته مع الشعوب الأصلانية- سيلكنام، يامانا وكاوسكار

ملذّات الجسد الاخر

أهو رسّام ذوّت النظرة الغربية الاستشراقية، فنانٌ من الدرجة الثانية حاز اعترافًا كجزء من قيام التيت مودرن بدفع ضريبة كلامية للمجتمع الهندي البريطاني، أم فنان يقترح نظرة حادة، مركبة وتخريبية للهوية، المجتمع والجنسانية؟ بار يروشلمي يكتب لمجلة توهو عن المعرض الاسترجاعي للرسام المولود في الهند بوبن كاكار في متحف تيت مودرن 

الفصل الناقص

ما الذي في الكتاب بحيث يجعله استعارة للذات؟ لماذا ننزع الى التماثل الحقيقي مع الكتب؟ التحول لكتاب؟ ليران رزينسكي يكتب لتوهو حول البعد الفيتيشي للكتاب، والعلاقات بين الكتاب والذات والجسد الانساني، مثلما يقدمها معرض "بيبليولوجيا" في متحف بيتح تكفا للفنون.

تظاهَر بالموت

"إمكانية بحث العالم بواسطة مشاهدات امبيرية والخلوص الى استنتاجات بشأن طبيعة الواقع، غيّرت بشكل تام مقدرتنا على إدراك العالم المحيط بنا". بار يروشلمي حول العلم والفن في معرض States of mind: Tracing the edge of consciousness - Mind, Edge, Consciousness,  المعروض حاليا في مجموعة ويلكام، لندن

ملاك الموت حين يلعب بالنار

في عالم الفن، الآخذ بالامتلاء بالأهمية الذاتية يومًا بعد آخر، تأتي مقالب فيشلي-فايس الفكاهية في مجالات النحت، الانشاء، التصوير والفيديو لتبرز دومًا بتوجهها المنفلت. ميخال ب. رون حول المعرض الاسترجاعي المهم للفنانين في متحف الغوغنهايم في نيويورك

طيف محدّد للأحمر

يتحرك المعرض الاستعادي لوليد رعد في (MoMA) بنيويورك على خيط التوتر بين الدقة والشك، ويعرض الشكل المتميّز لتعاطي الفنان مع تأثيرات الحرب. نعومي ليف زارت المعرض وشاركت في جولة بإرشاد رعد.

شاؤول

يتسلل تصوير شاي ايغنتس للخلف، الى بدايات التصوير: عتمة الغرفة، رائحة عبق الكيماويات. درجة من اللامتوقع وبهجة رومانسية للحظة حاسمة. داني ياهف برؤون يكتب عن "شاؤول"، معرض شاي ايغنتس

بدون حيل ولا خدع. مرسيل بروترس في الفريدركيانوم، كاسِل

هل نجحت المحاولات التي جرت في السنة الأخيرة في التحدّي المتمثل بعرض أعمال مرسيل بروترس (Marcel Broodthaers) بعد وفاته؟ هل سينجح المعرض الاستعادي في متحف الفن الحديث بنيويورك في المهمة؟ ميخال ب. رون تتواجه مع هذه الأسئلة والتناقض الكامن فيها

 

العصر الأيضي، أو كيف توقّع فدريكو منويل بيرالتا راموس الإنترنت بواسطة بيضة

هل يمكن أن يكون عمل فني بشكل بيضة قد تنبأ بالانترنت؟ علما ميكولينسكي تكتب عن "العصر الأيضي"، معرض بإشراف تشوس مرتينز  القيّمة في متحف الفنون االأمريكية-اللاتينية في بوينس آيرس

يراعات

داخل وخارج، مقدس ودنيوي، عمى ورؤية، الرسم التحقيقي وليس الاغرائي. داني ياهف يكتب عن الشبابيك والفيتراجات في معرض مايا غولد.

صندوق أسود

عبارات، مطارا، شاطئ البحر، غرفة بفندق، او معبر حدودي، كل واحدة من هذه العقبات البيروقراطية تنكشف كخدعة. داني ياهف حول معرض "استجمام قصير" لأوهاد مرومي والعلاقة بين الزيارة والنقد.

درس في الهمس

معرضا اميلي جاسر وجمانة مناع الحاليان في لندن، يوفران لقاء مع استراتيجيات معكوسة للتعاطي مع محدوديات الذاكرة الأرشيفية. بار يروشلمي عن معرضَي الفنانتين

إنسان-آلة*

كيف تتحول الأداة، الجهاز، من موضوع إلى عمل فني؟ كيف يلغي نفسه (كموضوع مصنّع) ويكتسب هوية ومعنى جديدين؟ حاييم دعوال لوسكي حول فكرة اإنسان-آلة على اثر معرض متان ميتفوخ في غاليري دفير.