تصوير

تشييع أدلجة الفن عند الفنان ماحي بين بين

في البطاقة البيضاء كَنَس الفنان التشكيلي المغربي ماحي بين بين أدلجةَ الفن من خلال انتقاء أحد عشر فنانًا من الحساسية الجديدة في مجال التشكيل والتصوير الفني للعرض معه بغاليري عبلة اعبابو بعاصمة المغرب الرباط والذي سيستمر وحتّى 18 نيسان المقبل هذا العام.

أفكار حول مناهضة الاستشراق في التصوير الفوتوغرافي: حول "نوافذ نحو الغرب" لهبة أمين

هل يمكن لممارسة فنية قوامها إعادة التملك والتصحيح أن تقوم بفعل مناهض للاستشراق بالصورة الإمبريالية؟ تكتب مارغريتا فورستي عن هبة أمين، التي أعادت إنتاج صورة من القرن التاسع عشر لقصر حريم في مصر على شكل سجادة جدارية

 

لا هُنا ولا هناك: الصّوت النّسائيّ العربيّ الشّاب على خطّ التماس بين الهويّات الخطيرة

 تكشف إيريس حَسيد في كتبها "مكانٌ يخصّنا"، وهو مشروع تصوير جديد من إعدادها، عن الحياة والأسئلة والمطبّات الجديدة-القديمة ذات الصّلة بالهويّة العربيّة داخل إسرائيل، لكن هذه المرّة من وجهة نظر نسائيّة. توثّق حَسيد الحياة المشطورة إلى نصفَين، والتّوق إلى حيّز "ثالث" يصالحُ بين الهويّات.

تمويه مكشوف

يتمحور كتاب دور غيز "استشراق قبل-إسرائيلي: بورتريه مصور" في موضوعة التصوير خلال العقود الأولى من القرن العشرين كحالة محلية وخاصة ومركبة للاستشراق البصري. هنا، يستعرض حجاي أولريخ هذا الكتاب عارضا توسيعا للجدل من خلال قيم وخصائص فنون الأداء.

 

أوهام بصرية

حجاي أولريخ يحاور أوران هوفمان حول التأمل، التصوير، المنظور والأوهام البصرية، حول سيزان، ألفرس وفسرلي، وحول الاستعراضية بالتصوير، وذلك بعد معرض هوفمان "قلب مريض-حب"، الذي عرض مؤخرا في "لوبي-مكان للفن". 

 

ضمنَ إطار القيود #3

في الحلقة الثالثة ضمن عمودها، تستغلّ غوني ريسكين التسهيلات على القيود المفروضة بهدف تصوير سلسلة من الصور الشخصية مع مصممة أزياء وخبيرة تجميل. كإجراء احترازي، تقوم ريسكين بالتصوير على السطح في ضوء طبيعي وفي الهواء الطلق، وتستخدم مقياس حرارة دون ملامسة لقياس حرارة المصورين، حرارتها وحرارة خبيرة التجميل، وتجري تصميم الأزياء بناءً على الملابس من الخزانة الشخصيّة لمن تقوم بتصويرهم، مع أسئلة خارجية فقط إذا توجب الأمر.

أرشيف فوضوي: الصور الظاهراتية والكشوفات المتعددة

كيف يمكن اعتبار الأرشيف ممارسة فوضوية من حيث التجميع والتوزيع؟ بعد زيارته لمعرض "فتح الصناديق:أعمال في أرشيف التصوير الفوتوغرافي"، يطرح سعدي نيكرو أفكارًا حول كيفية تعاطي المؤرشفين والفنانين والمصورين مع أرشيفات الصور. 

ضمن إطار القيود 2#

أقامَت غوني ريسكين "في أرتورا" - مركز جديد للفنون والتصميم والمجتمع في عيمق حيفر - حيث اختارت تصوير مجتمع الكبار في السنّ بشكل رئيسي، محاولةً فهم كيفية خلق تفاعل مع الحفاظ على التباعد الاجتماعي والقناع والقفازات.

الصفحات